“كورونا” يؤجّل إنطلاق موسم الفورمولا 1

admin

دفعت المخاوف من تفشّي فيروس كورونا المستجد الى إرجاء انطلاق موسم بطولة العالم للفورمولا 1، الذي كان مقرّراً هذا الأسبوع الى أيار المقبل، بعد إلغاء سباق جائزة أستراليا الكبرى، وإرجاء جائزتي البحرين وفيتنام تباعاً.

كان من المقرّر أن ينطلق موسم 2020 من بطولة العالم للفئة الأولى على حلبة ألبرت بارك في مدينة ملبورن الأسترالية أمس، بالتجارب الحرة لسباق أستراليا، قبل يومَين من السباق الرئيسي غداً. لكنّ فيروس «كوفيد-19» أطلّ برأسه في البطولة بقوة يوم الخميس، مع إعلان فريق ماكلارين انسحابه من السباق بعد ثبوت إصابة أحد أفراده به.

وقبل وقتٍ وجيز من الموعد المحدَّد للجولة الأولى من التجارب الحرة (فجر أمس بتوقيت غرينيتش)، أعلن المنظِّمون إلغاء السباق بالكامل على خلفية الفيروس، ليَلي ذلك إرجاء سباقي البحرين (بين 20 و22 آذار) وفيتنام (بين 3 و5 نيسان).

وأوضح منظِّمو بطولة العالم في بيان «بسبب الانتشار المستمر لفيروس كوفيد-19 وبعد المشاورات المستمرة مع «فيا» (الاتحاد الدولي للسيارات) ومنظّمي السباقات، تم اتخاذ قرار من قبل كل الأطراف بإرجاء جائزة البحرين الكبرى وجائزة فيتنام الكبرى».

وأضافوا: «نتيجة ذلك، تتوقع الفورمولا 1 والاتحاد الدولي للسيارات أن تنطلق البطولة في أوروبا في أواخر أيار».

وبحسب الجدول المعلن على الموقع الالكتروني للبطولة، فإنّ السباق الأول الذي لم يَخضع لأي تعديل حتى الآن هو جائزة هولندا الكبرى المقررة بين 1 أيار و3 منه. لكن لم يَتّضح حتى الآن كيف سينعكس إرجاء السباقات الثلاثة على المراحل الأخرى المقرَّرة لجهة توقيت إقامتها.

سلامة الجميع… وخيبة السائقين

ونقل منظمو البطولة عن رئيسها تشايس كاري قوله «الوضع العالمي المتعلق بفيروس كوفيد-19 لا يزال متحرِّكاً ومن الصعب جداً توقعه، ومن المناسب أن نأخذ الوقت لتقييم الوضع واتخاذ القرارات الصحيحة».

وتابع: «نحن نتخذ هذا القرار مع الـ»فيا» ومرَوِّجي البطولة لضمان سلامة كل المعنيِّين بالفورمولا 1 ومشجّعينا»، معتبراً أنّ «جائزة البحرين الكبرى هي سباق مثير في روزنامتنا، ونتطلّع لعودته في أقرب فرصة ممكنة».

وأضاف: «كما نتطلَّع أيضاً للسباق الأول في فيتنام وإحضار عرض الفورمولا 1 الى إحدى أكثر المدن حماسة في العالم».

وكان فيروس «كوفيد-19» قد بدأ بالتأثير سابقاً على بطولة العالم، إذ أدّى الى إرجاء جائزة الصين، في حين أعلن منظمو جائزة البحرين بداية منع المشجّعين من الحضور. في المقابل، أبقى منظمو جائزة فيتنام السباق في موعده، وأصرَّ منظّمو جائزة أستراليا على إقامتها بوجود المشجّعين.

وأعرب العديد من السائقين عن خيبة أملهم، على الرغم من إقرارهم بأنّ تلكَ هي الخطوة الملائمة. وكتب السائق البريطاني لويس هاميلتون: «بحزن، هذا هو القرار الصائب. لا أحد يريد ذلك، نريد جميعنا أن نكون في سياراتنا ونبدأ التسابق، لكن علينا أن نكون واقعيِّين ونضع الصحة والسلامة أولاً».

أمّا سائق فيراري شارل لوكلير من موناكو فأشار إلى أنه «علينا الانتظار فترة أطول للعودة الى السيارات. كنتُ أتطلَّع قدماً للعودة الى خلف المِقوَد لكن هذا هو القرار الأفضل، صحة الجميع هي الأولوية».

Next Post

كيفين دورانت بين اللاعبين المصابين بفيروس كورونا في فريق "بروكلين نتس"

ذكر الصحافي شمس شرانيا في موقع “The Athletic” أن كيفن دورانت أصيب بفيروس كورونا بعد أقل من أسبوع على تعليق منافسات الدوري الأميركي للمحترفين بكرة السلة الـNBA بسبب تفشي الوباء لكن حسب التقارير هو بخير ومنعزل في الحجر المنزلي. وأصدر فريق “بروكلين نتس” بيان في وقت سابق أعلن فيه أربعة […]